Escape Hunt

فعاليات مؤسسية

فعاليات مؤسسية

نتخصّص في إقامة الفعاليّات المؤسسية

لدينا قسمٌ منفصل مكرّس خصيصًا لفعاليّات المؤسسات ومناسباتها الخاصة. يرجي الاتصال بنا للحصول على التفاصيل ذات الصلة بإقامة المناسبات أو الأنشطة (الفعاليات) المؤسسية الخاصة في مركزنا بدبي، أو لفعالية ذات موضوع معيّن في نفس مقر عملكم. ونختصّ في مركز الألعاب بالتدريبات المتعلقة بتعزيز مهارات العمل الجماعي من خلال ممارسة الألعاب كمجموعات أولاً يعقبها ندوات تعليمية لترسيخ وتعزيز الأهداف المؤسسية من خلال أنشطة مثل التعارف وتعزيز العلاقات وألغاز المجموعات واختبارات تقييم الذكاء بالإضافة إلى التسلية والمرح!

مؤسس هذا المشروع إخصائيٌّ في علم النفس، مختص بعلم النفس المؤسّسي (المهني) وممارسٌ له للعديد من السنوات. وقد استخدم هذه المهارات، إلى جانب الخلفيّة التجارية الواسعة التي يتمتّع بها، لتقديم استشارات للكثير من الشركات على مدى مسيرته المهنيّة. قام بتوظيف خبراته ومهاراته جميعها ليضع التحدّيات المؤسسية لـ”إسكيب هانت” بغرض إنشاء مشروعٍ فريدٍ من نوعه بحق.

فكرة المشروع الأساسيّة تكمن في التعلّم من خلال اللعب، كما يشكّل التقييم والمناقشة والتحليل والتعلّم أهدافنا. ونفعل كل ذلك من أجل تطوير مهارات العمل الجماعي والقيادة والتحفيز الشخصي وبناء الفريق وتمكينه وبناء روح المبادرة والتطوير المتواصل للمؤسسات والأفراد. ونلجأ إلى هذه النوعية من الألعاب للتدريب على مواجهة التحديات والتغلّب عليها، إما للأشخاص بشكلٍ منفرد أو مجتمعين في فريقٍ واحد.

نقوم بملاحظة التفاعلات على مستوى الأفراد أو ضمن المجموعات وبوضع تقريرٍ بناءً عليه عن السمات الأساسيّة لأعضاء الفريق، وعن النقاشات اللاحقة خلال الندوة التعليمية. نحدّد كذلك مهمات تتطلّب إجراء نقاشات ونقيّم من ثمَّ مدى القدرة على حل هذه المهمات الواقعيّة.  بعدها نناقش في نهاية الأمر ما استنتجناه على المستوى الفردي والمستوى الإداري  ونقوم بإعطاء تقييم شفهي ومكتوب (مخرجات) بحسب المطلوب. عملنا يستند بأكمله على مزيجٍ من مبادئ علم النفس المؤسسيّة الصحيحة وأدوات إدارة التغيير العمليّة.

:طريقة العمل 

لقد أظهرت خبرتنا أن البرنامج المثالي يجمع ما بين ممارسة لعبة الهروب يليها بعض العمل الجماعي إلا أنه يمكنك اختيار لعب مباراة واحدة فقط، أو لعبة تليها لعبة أخرى. ويمكن تكييف كل ذلك لمجموعات بأحجام تتراوح بين 5 إلى 25 شخصًا، ولأوقات مختلفة من النهار، ولتناسب احتياجات المؤسسات، إلا أن جميعها تتبع النموذج أدناه لفعالية قياسية مدّتها ثلاث ساعات:

  1. ممارسة ألعاب الهروب ذات الشهرة العالميّة التي نقدّمها في الغرف، في مجموعات مكوّنة من شخصين إلى 5 أشخاص لكلّ غرفة (60 دقيقة).
  2. .(فترة مستقطعة للراحة وتناول بعض الشاي والبسكويت (30 دقيقة
  3. تدريبات جماعية في قسم بناء (تعزيز) مهارات العمل الجماعي، وقد تتضمن أنشطةً مثل التعارف وتعزيز العلاقات والتدريب على شؤون المبيعات وعلى خدمة العملاء، وتأسيس وتشكيل فريق أو حتى التدريب على رفع مستوى الذكاء (60 دقيقة) أو لعب لعبةً أخرى.
  4. (التقرير التلخيصي الأخير وإغلاق الجولة (30 دقيقة

:حجم المجموعة

نستطيع استيعاب ما يصل إلى 25 شخصًا في الوقت ذاته في غرف ألعابنا الداخلية الخمسة.

CONTACT FORM

Your Name

Your Email

Subject

Your Message

Please complete to submit:

6 + six =
Please leave this field empty.

Blackmail in the bedroom

content

X
Bangkok Bomb Mystery

content

X
Theft at the art gallery

content

X
Be seen on the website!

Your Name

Your Email

Your Caption

Your Image

Please complete to submit:

+ seven = 14
Please leave this field empty.

X